تساؤلات المرأة الحامل حول الصيام

265

أيام قليلة ويبدأ “شهر رمضان”، وتبدأ معه تساؤلات المرأة الحامل عن الصيام، هل الصيام سيضر بصحتها وصحة جنينها؟ ماذا تفعل لكي تخفف من التعب والإرهاق أثناء الصيام؟

أثبتت بعض الدراسات الطبية أن هناك بعض التغيرات الفسيولوجية تحدث للمرأة الحامل أثناء الصيام، وعلى عكس ما هو متداول، فإن الصيام لا يشكل أي خطر على صحتها أو صحة الجنين.

إلا أن هذه القاعدة لا تطبق إلا على الحامل التي تتمتع بصحة جيدة هي وجنينها، وهذا الأمر يكون الفيصل الوحيد فيه هو طبيبها المعالج، لأنه أدرى بالحالة الصحية لها ولجنينها وتاريخها المرضي.

تساؤلات المرأة الحامل عن الصيام

وهناك بعض التساؤلات التي تدور في ذهن كل امرأة حامل، سنحاول الإجابة عيها بالاستعانة بآراء بعض الأطباء المتخصصين في هذا المجال.

متى يُسمح للسيدات الحوامل بالصيام؟

يسمح للحامل بالصيام إذا كانت تتمتع بصحة جيدة ولا تعاني من أعراض الوحام، وذلك خلال الثلاثة أشهر الأولى، أيضًا يمكنها أن تصوم خلال المرحلة الوسطى من الحمل(الشهر الرابع والخامس والسادس)، لأن خلال هذه المرحلة تكون صحة الحامل أكثر استقرارًا من أي مرحلة أخرى.

الحالات التي يجوز للحوامل الإفطار فيها

هناك بعض الحالات التي يمكن للمرأة الحامل الإفطار فيها، وذلك لضمان سلامتها وسلامة جنينها، هذه الحالات هي:

  • انخفاض ضغط الدم، والشعور الدائم بالدوخة والهبوط، وفقد القدرة على التركيز وحدوث نوبات إغماء متكررة.
  • انخفاض شديد في مستوى السكر بالدم، ومن أعراضه زغللة بالعين وصداع شديد، وهبوط حاد.
  • إذا كانت تشتكي من أي مرض مزمن كالسكر أو الضغط أو الانيميا.
  • إذا كانت تعاني من أعراض ومشاكل الوحام في الفترة الأولى من الحمل، كالشعور بالغثيان أو القيء.
  • إذا كان لديها نزيف متكرر، أو مصابة بتسمم الحمل، الذي تشمل أعراضه تورم في الأطراف مع ظهور نسبة زلال في البول.
  • وأخيرًا المرأة الحامل في توأم، لأنها تحتاج إلى عناية وتغذية أكثر.

نصائح لتخفيف إرهاق الصيام على الحوامل

هناك مجموعة من النصائح يجب على المرأة الحامل اتباعها في الصيام، حتى تحافظ على صحتها وسلامة جنينها، ولكي تمر فترة الحمل بسلام، من أهمها:

  • ينبغي أن تكون وجبة الإفطار غنية بالسعرات الحرارية، ومجموعة العناصر الغذائية التي تحتوي على البروتين والحديد والكالسيوم والكربوهيدرات وغيرها.
  • الإكثار من تناول الماء والسوائل لتعويض نسبة الفقد أثناء الصيام، خاصة في شهور الصيف الحارة، فيجب أن تتناول ما لا يقل عن 2 لتر سوائل يوميًا، فعدم شرب الماء بكميات كافية يؤدي إلى ولادة مبكرة نتيجة تقلصات الرحم.
  • يجب عليها تأخير وجبة السحور، والاهتمام بإدراج عنصر البوتاسيوم ضمن الأطعمة الموجودة بها، لأنها تقلل من الشعور بالعطش، مثال هذه الأطعمة الموز والمشمش المجفف.
  • يفضل ألا تتناول وجبة الإفطار مرة واحدة، وإنما تقسمها على فترات.
  • يجب التقليل من المشروبات الغازية والمنبهات، وكذلك البهارات والتوابل الحارة.
  • ينبغي أن تلزم الراحة أثناء النهار قدر الإمكان، مع مراقبة حركة جنينها، ويجب استشارة الطبيب في حالة حدوث أي مضاعفات.

فوائد الصيام للمرأة الحامل

تؤكد العديد من الدراسات أن الصيام يحسن من الحالة النفسية والمزاجية للحامل، كما أنه يخلصها من أعراض الاكتئاب المصاحبة للحمل، بالإضافة إلى أن الصيام يمنح جهازها الهضمي الشعور بالراحة، حيث يقلل لديها أعراض اضطرابات المعدة وعسر الهضم والحموضة والانتفاخ.

لذلك يكون الصيام مفيد للمرأة الحامل، ما لم يقرر الطبيب عكس ذلك.